السياحة العلاجية لعلاج الدوالي بالكلاكس أو بقسطرة الليزر

دوالي الساقين

في الأعوام الأخيرة زادت أعداد السياح في مصر بغرض العلاج الطبي. حيث أنها تقدم خدمات طبية مميزة وبأسعار مناسبة وتقنيات حديثة وكفاءة عالية من الأطباء المصريين، وعلى رأس هذه العلاجات، علاج دوالي الساقين عن طريق تقنية الكلاكس أو بقسطرة الليزر. وهما الطريقتين الأحدث عالميًا والأكثر أمانًا عكس الجراحات التقليدية ومضاعفاتها الخطيرة، وينفرد الدكتور وليد الدالي استاذ مساعد جراحة الأوعية الدموية وعلاج الدوالي باستخدام تقنية الكلاكس و قسطرة الليزر بأحدث أجهزة موجودة في العالم.

ما هي قسطرة الليزر لعلاج دوالي الساقين؟
قسطرة الليزر لعلاج دوالي الساقين هي التي تتيح إدخال الليزر مباشرةَ إلى الوريد المتمدد دون المرور بطبقات الجلد الخارجية؛ وإنما من خلال استخدام أبرة بسيطة وأنبوب رفيع لتوصيل ألياف الليزر. يقوم الليزر بإماتة الوريد المُصاب؛ لذا يختفي تمامًا مع الوقت وبدون إحداث أي ألم وأيضًا بدون اللجوء إلى التخدير الكلي. 

دوالي الساقين

ما هو الكلاكس لعلاج دوالي الساقين؟
CLaCS  أو الكلاكس (Cryo Laser & Cryo Sclerotherapy) هو علاج متكامل للأوعية العنكبوتية ودوالي الساقين التي تشمل تقنية الليزر والعلاج بالحقن جنبًا إلى جنب مع كاشف الأوردة وتجميد الجلد الشديد. إنها بالفعل طريقة عميقة وفعالة لعلاج الدوالي الموجودة في أجزاء من الساق أو الجسم.
يتم استخدام الليزر عبر الجلد؛ مما يصيب الأوردة بالحرارة بسبب الطول الموجي الخاص بالليزر، حيث يمتص الدم تلك الطاقة أكثر مما يمتصه الجلد. هذا يسمح بضرر انتقائي للوريد (التحلل الضوئي) دون الإضرار بالجلد. بعد ذلك تُحقن الأوردة المُغذية، بعد تعرضها للتلف بواسطة الليزر، بمصلب كيميائي. 
ثم يتم علاج الأوردة العنكبوتية الموجودة فوق الجلد باستخدام الليزر وحقنها بالمادة المُصلبة المُستخدمة، وبالتالي يأخذ الدم مسارًا آخر ويتجه إلى الأوردة الأكثر كفاءة.

لماذا تعتبر مصر وجهة السياحة العلاجية في علاج دوالي الساقين؟
ببساطة حيث يمكنك أن تجمع بين جميع المميزات السياحية والأماكن الرائعة في مصر بالإضافة إلى تقديم أفضل عناية في رحلتك العلاجية أيضاً. حيث جهز  الدكتور وليد الدالي عيادته علي أعلى مستوى طبي عالمي يليق أن يكون محطة ضمن رحلة السياحة العلاجية الخاصة بك. وانفرد بتقديم أحدث تقنية في علاج دوالي الساقين بالكلاكس لأول مرة في مصر وباستخدام قسطرة الليزر.


مميزات علاج الكلاكس في مصر:
1. إجراء سريع ونتائجه فعالة وطويلة المدى.
2. أشعة الليزر تعمل على جدار الوريد المتسع وتؤدي إلى تحلل حراري دقيق يمنع تلف الجلد.
3. يصبح قطر الشعيرات الدموية العنكبوتية أصغر بشكل فوري حتى تختفي نهائيًا.
4. حماية من تصبغات الجلد عكس بعض الإجراءات الأخرى المستخدمة في علاج الدوالي.
5. إجراء غير جراحي لا يتطلب خياطة أو فتحات جراحية، يمكنك بعده استكمال رحلتك السياحية دون توقف.
6. يعالج حتى أصغر الأوردة المُغذية للدوالي والتي لا تُري بالعين المجردة، ويرجع ذلك إلى الاعتماد على جهاز كاشف الأوردة الحديث.
7. لا توجد فترة نقاهة بعد العلاج بالكلاكس .
8. الشعور بالراحة والتخلص من أعراض دوالي الساقين المُزعجة.
9. الحصول على مظهر جمالي واستعادة الثقة بالنفس.
10.  التخلص من التقييد في ارتداء ملابس محددة.

كيف يسهل على الطبيب رؤية الأوردة الدقيقة وإجراء العملية بسلاسة؟
نظرًا لاستخدام كاشف الأوردة في عيادات الدكتور وليد الدالي، لتكبير ومسح الوريد أثناء العملية، يصبح من السهل رؤية الأوعية الدموية الدقيقة التي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة. يتيح كاشف الأوردة رؤية واضحة للأوردة من خلال مجهر فوق سطح الجلد، حيث يسمح بتصوير الأوردة حتى 1 سم تحت الجلد. يساعد النظام البصري في مسح صورة الشبكة الوريدية عبر مستشعرات الأشعة تحت الحمراء، وبعد ذلك يتم تكبيرها وعرضها على سطح الجلد. يُعرف نمط الأوعية الدموية هذا على سطح الجلد أيضًا باسم واقع الصورة المكبرة.

هل إجراء الكلاكس مؤلم؟
إطلاقًا، حيث يتم استخدام جهاز تبريد متخصص أثناء العلاج وضخ تيار من الهواء البارد أثناء العملية. يخفف الهواء البارد تلقائيًا من حدة الألم الذي يحدث أثناء العلاج ولا يوجد لكلاكس أي مضاعفات.

متى يمكن ملاحظة نتائج الإجراء؟
تُلاحظ النتائج بشكل فوري، حيث يمكن خلال يوم أو إثنين فقط أن ينتهي كابوس الدوالي بالنسبة لك، وتستمتع برحلة سعيدة بدون آلام الدوالي وشكلها المحرج.

دوالي الساقين كلاكس

لماذا تختار إجراء الكلاكس أثناء رحلتك السياحية بمصر؟
ينتج عن هذا العلاج المتقدم للدوالي نتائج أفضل بالمقارنة مع العلاج بالتصليب الطبيعي أو العلاج الوريدي بالليزر فقط والذي يستخدم في معظم الأنحاء. بينما تتميز تقنية الكلاكس بإجراء مزيج من جميع علاجات الدوالي الفعالة، فإنه يعمل بالتنسيق مع بعضها البعض؛ مما يزيد من تأثير وسرعة النتائج لتستفيد من رحلتك السياحية في العلاج. أيضًا، يمكن أن يساعد استخدام واقع الصورة المكبرة وكاشف الأوردة في علاج وإزالة أوردة الإمداد المُغذية بدقة شديدة، وهو أمر بالغ الأهمية لأنه يساهم في نجاح العلاج والحصول على نتائج طويلة الأمد دون حدوث ارتجاع مرة أخرى.

نتائج الكلاكس في علاج دوالي الساقين:
يمكنك رؤية ما يقرب من 70٪ من الأوردة تختفي بعد جلسة الكلاكس الأولى، وفي بعض الحالات تختفي جميعها.

لماذا لا يتوفر الكلاكس في أي مكان آخر في الدول العربية الأخرى؟
الكلاكس هو علاج جديد لم ينتشر إلى الآن في معظم البلاد ولكن مصر كانت لها الريادة في استخدام الكلاكس، والذي تم تطويره ودراسته على نطاق واسع في البرازيل من قبل بعض جراحي الأوعية الدموية المبتكرين على مدار سنوات عديدة. وكان الدكتور وليد الدالي أول من جلب هذه التقنية واعتمدها في مصر.

لماذا يعتبر الكلاكس أفضل من العلاج بالحقن وحده أو العلاج بالليزر وحده؟
هناك عدة أسباب وراء تفوق الكلاكس في نتائج علاجات دوالي الساقين الأخرى. أحد الأسباب الرئيسية هو الجمع بين الليزر والعلاج بالتصليب (الحقن الكيميائي للأوردة العنكبوتية)، حيث يعمل الاثنان معًا بشكل أفضل من كل منهما على حدة. وسبب آخر هو أن الأوردة المغذية، عند وجودها، تلك التي يتم رؤيتها باستخدام كاشف الأوردة واستهدافها للخضوع إلى العلاج الدقيق، حيث إن وجود أوردة مغذية غير معالجة هو السبب الرئيسي وراء فشل الأوردة العنكبوتية في الاستجابة إما بالليزر أو العلاج بالتصليب وحده. غالبًا ما تكون الأوردة المغذية غير المعالجة مسؤولة أيضًا عن ارتجاع دوالي الساقين بعد العلاج إما بالليزر أو المعالجة بالتصليب. تعتبر معالجة الأوردة المغذية التي يمكن رؤيتها بشكل أفضل باستخدام كاشف الأوردة جزءًا مهمًا من علاج كلاكس.


هل أحتاج إلى استخدام الجوارب الداعمة؟
لا، أنت لست بحاجة إلى استخدام جوارب بعد علاج الكلاكس. بل سيمكنك استكمال رحلتك السياحية بكل سهولة وأمان ودون حدوث أي مضاعفات.

هل هناك أي قيود بعد إجراء الكلاكس؟
لا توجد أي قيود على الإطلاق بعد العلاج. يمكنك العودة إلى أنشطتك ورحلتك السياحية في مصر وتتمتع بكل الزيارات والبازارات التي ترغب في الذهاب إليها، دون ألم الدوالي المتكرر أثناء المشي والمجهود، بل ويمكنك أيضًا ممارسة الرياضة بكل راحة.

هل تحتاج إلى استشارة قبل الإجراء؟
قبل العلاج، سيتحقق الدكتور وليد الدالي من تاريخك الطبي، ويفحص الأوردة والقطر ومدى عمق أوردة الساق وحالة صمامات الأوردة وما إلى ذلك.
سيتحقق أيضًا من نوع بشرتك، والعلاج المسبق الذي تلقيته، والعمليات الجراحية التي خضعت لها في الماضي فيما يتعلق بالأمراض الوريدية. سوف يقوم بتقييم حالة الأوردة ويقترح العلاج المناسب لك للتخلص نهائيًا من دوالي الساقين، ويتم ذلك عن طريق تطبيق تقنية الكلاكس أو استخدام قسطرة الليزر.

يمكنك الحجز أو الاستفسار لترتيب كافة الإجراءات قبل السفر من خلال رقم عيادات دكتور وليد الدالي 01227876662  ويشرفنا دائمًا تقديم أفضل رعاية طبية لكم.

شارك